share this article

في سنة واحدة قدر المغامر المصري عمر الجلا إنه يلف مصر بالعجلة في 65 يوم؛ وبعدها جري لمدة 31 يوم بين محافظات مصر المختلفة؛ وواضح إنه بعد ما خلص مغامراته اللي على الأسفلت؛ قرر إن ده الوقت اللي يقتحم فيه البحر ويكمل الترايثلون بأنه يعمل رقم قياسي جديد في موسوعة جينيس للأرقام القياسية.

الجلا بالفعل عمل كل الترتيبات مع الرابطة العالمية للسباحة في المياه المفتوحة WOWSA؛ اللي هي عبارة عن مجموعة من الناس الشغوفة بإنها تعوم في المياه المفتوحة وإنهم يدعموا أي حد بيحب الرياضة دي، غير كمان إنهم المسئولين عن مراجعة كل التفاصيل الخاصة بالأرقام القياسية المرتبطة بالسباحة؛ والتدقيق فيها؛ والموافقة والتصديق على الأرقام الجديدة اللي هتتضاف للموسوعة.

وعشان يقدر الجلا إنه يبقى صاحب رقم قياسي جديد كأول شخص يعوم 900 كيلو متر بطول مصر في البحر الأحمر؛ كان مطلوب منه إنه يقدم شوية معلومات وتفاصيل عن المغامرة دي زي درجة حرارة المياه والوقت اللي هيبدأ وينهي فيه العوم، والوقت اللي هيخصصه في اليوم عشان يخلص مسافة عوم معينة، وكمان إنه يقدملهم صور فوتوغرافية من كل يوم هيقضيه في البحر.

غير كده الجلا هيكون لابس ساعة فيها GPS عشان تسجل النقطة اللي هيبدأ وينهي فيها عوم كل يوم من الـ90 يوم مدة المغامرة في البحر، ولو حقق فعلاً الرقم القياسي هيبقى من ضمن المكرمين في القمة السنوية للمياه المفتوحة اللي بتتعمل في لوس أنجلوس في كاليفورنيا.