share this article

كام واحد ممكن يقول إنه راح من غير تجهيزات ولا معدات للقطب الشمالي، أو اكتشف المدينة الضائعة (اوبار) في عمان؟
كلنا أكيد بنحلم إننا نبقى مُغامرين بنفس أسطورية أعظم مُستكشف في العالم رانولف فينيس أو "ران" اللي كانت أول زيارة له في مصر من 50 سنة فاتوا، وكانت زيارة مميزة لأنه كان أول واحد يعمل رحلة استكشافية بطول النيل. المرة دي بقى هو بيعيد الزيارة لمصرعشان يعمل سلسلة مغامرات ناشونال جيوغرافيك في مصر مع ابن عمه الممثل  جوزيف فينيس. 
أول عرض لسلسلة المغامرات في مصر هتكون في 10 مارس. السيزون الأول هيكون فيه بداية الرحلة من ميناء اسكندرية لنهر النيل في طريقهم للقاهرة، والليلة اللي قضوها في الأهرامات قبل ما يطلعوا على الصحراء الشرقية، ومنها للبحر الأحمر. في نهاية الرحلة بيوصلوا الأقصر ومنها لبحيرة ناصر لغاية حدود السودان.

خلال الرحلة ران كان بيعلم جوزيف شوية طرق عشان يعرف ينجو من أي صعوبات تقبلهم في الرحلة زي مثلًا إنه يحمي نفسه من لدغ العقارب، وده لأن رحلتهم الاستكشافية كانت صعبة ولأن المغامرة خلتهم يكتشفوا أماكن غريبة زي أنفقة مليانة بالتعابين، والأجسام المُحنطة، واستكشاف مقابر المصريون القدماء اللي في أسوان في جبل السسيلة، وكمان ادربوا شوية على أقدم فن حربي في العالم وهي لعبة التحطيب."ران" هو أعظم مُستكشف في العالم لأنه بيعمل مُغامرات حقيقي مميزة زي إنه راح القطب الشمالي لوحده من غير أي مُساعدات أو دعم، وخلصت المُغامرة دي على إنه فقد بعض من صوابعه.

 كلنا مستنين نشوف مُغامراتهم هم الإتنين في أم الدنيا يوم 10 مارس .
المصدر والصور: ناشيونال جيوغرافيك