share this article

في الفترة الأخيرة اتضاف على حياتنا حاجات جديدة من أهمها التباعد الإجتماعي اللي بقى سمة المرحلة، طبعا ده خلى حاجات كتير شكلها في حياتنا اليومية تتغير وكمان الحظر والحبسة في البيت خلت الناس تلجآ لحلول تانية عشان يمارسوا حياتهم اليومية.

من الحاجات اللي بقت مستحيلة وقفلت من فترة طويلة السنيمات والمسارح وطبعا الحفلات مش مطروحة للمناقشة، ومن أول أيام الحظر في 3 شركات في الدنمارك Front of House, Steady وNordic Rentals قرروا إنهم مش هيسكتوا على الموضوع ده، وإن الفن والثقافة دايما بيعيشوا مهما كانت الظروف، فضلوا يفكروا لغاية ما وصلوا لفكرة P Scenen، ده عبارة عن مكان فيه مسرح كبير وكمان شاشة عرض لكن أنت مش بتخطلت بالناس لأنك بتروح بعربيتك وبتفضل جواها، وهتسمع العرض إزاي بقى؟ بتظبط راديو العربية على تردد معين بتسمع عليه الصوت، كأنها حفلة عربيات، هم بيقدموا حاجات مختلفة أفلام، أغاني وموسيقى هو زي مهرجان شغال بيقدم كل يوم حاجة جديدة.

المصدر: Lonely Planet