share this article

في اكتشاف أثري ضخم، تم اكتشاف مقبرة عمرها 4,300 سنة في سقارة، مصر. المقبرة لمسؤول في الأسرة المصرية الخامسة اسمه خوي، ويعتقد إنه كان من النبلاء للعصر ده ومسؤول رفيع. المقبرة متزينة برسومات ملونة ونقوشات محفوظة في حالة كويسة. 

الاكتشاف ده تم والبعثة الأثرية بتوثق تجميع أهرام الملك "جد كا رع"، ثامن حاكم للأسرة الخامسة، اللي حكم في الفترة من القرن ال25 للقرن ال24 قبل الميلاد. المقبرة على شكل L مصنوعة من الحجر الجيري الأبيض، وفيها ممر بيؤدي لغرفة صغيرة، اللي بدورها كانت بتؤدي لغرفة أكبر، كان فيها رسومات بتبين صاحب المقبرة قاعد على طاولة أضحيات، حسب تصريح رئيس البعثة، محمد مجاهد. 

المصدر: AFP

لقوا كمان بقايا زيوت وأصماغ كانت تستعمل في التحنيط. المقبرة كان فيها تشابه مع منشئات ومظاهر للأسرة الحاكمة، لقوا الجدار الشمالي تصميمه مستوحى من تصميم الأهرامات للأسرة، ولقوا كمان عمود جرانيت من أجل الملكة "ستبحور" اللي بيعتقد إنها كانت زوجة الملك "جد كا رع".

المصدر: Middle East Eye