share this article

مع بداية أزمة كورونا شفنا بوستات وصور كتير لملاجىء حيوانات أليفة في بلاد حول العالم؛ مصورين المكان وهو فاضي بعد ما ناس كتير قررت تتبنى كلاب أو قطط عشان يونسوهم في الحظر المنزلي، وفي وسط الأزمة ومع السياحة اللي وقفت والفنادق اللي مش لاقية سياح أو نزلاء يحجزوا فيها؛ طلع فندق محترم أوي وابن ناس في إنجلترا وعمل مبادرة لطيفة إنه يستضيف القطط اللي أصحابهم للأسف جالهم كورونا واتحجزوا في المستشفى وفي العزل.

الفندق ده أصحابه أصلاً عملوه عشان يبقى مكان خمس نجوم الناس تسيب فيه القطط بتاعتها لما يكونوا مسافرين أو محتاجين يسيبوا القطة في حتة أمان وكويسة لحد ما يرجعوا -زي ما بيحصل عندنا في العيادات البيطيرية اللي بيبقى عندها مكان لاستضافة القطط- بس أصحاب الفندق قرروا إن في وقت الأزمة دي؛ هيستضيفوا القطط ببلاش عشان يساعدوا أصحابهم اللي مش هيبقى عندهم حد يهتم بالقطة بتاعتهم وهم في العزل.

وطبعاً بما إنه فندق قططي خمس نجوم؛ مش محتاجين نحكي على العظمة اللي قطط عايشة فيها، لدرجة إنهم عاملين الفندق بالحجم الطبيعي، يعني السراير وكل حاجة في الأوضة مفروشة فرش بني آدمين عادي، مش مثلاً حاطينلهم مخدات القطط الصغيرة دي، بس أكيد عاملينلهم أوضة فيها لعب قطط والحاجات اللي بيحبوا يتسلقوها ويخربشوا فيها بضوافرهم.

المصدر: Lonely Planet